الكثير منا يشعر بالإحساس بالسلبية والضيق في مختلف المجالات، سواء الصداقة او الحب اوالعمل أو وسط أماكن معينة، فهذه المشاعر السلبية التي تواجهنا ما هي إلا طاقة "سلبية" تتولد لدينا، وقد نعتقد أنه شعور فجائي، ولكن الحقيقة أننا نجهل علم الطاقات. .. أسرة ومجتمع



أسباب الطاقة السلبية



  • التركيز السلبي في الفشل، والشكوى الدائمة، ورفاق السوء.
  • المؤثرات الخارجية من الأشخاص الفاشلين أو من القراءات أو من الإعلام، وهي الأكثر تأثيراً على الشخص، حيث تملؤه بالشحنات السالبة، وتجعله دائماً سلبياً في التفكير والفعل.
  • المؤثرات الداخلية، وعدم قبول الذات، والتفكير السلبي في حياته بأنه غير قادر.
  • الروتين السلبي لحياته، فهو يفعل نفس الشيء يومياً، ويجد نفس النتائج بلا نجاح.
  • عدم وجود أهداف محددة للأشخاص أو عدم الإيمان بأنفسهم وقدراتهم.
  • البرمجة السابقة لحياته، فلو كانت سلبية فسوف تؤثر على حياته، مثل: التربية خلال السنوات السبع الأولى من حياته، فهناك من تربى على مناداته بلقب الغبي أو الفاشل، وسوف تبقى لديه عقدة الفشل.
  • ابتعاد الشخص عن الله عز وجل، والاندماج في الحياة المادية والعمل، وجعل الدنيا أكبر همه.

خطوات لتحويل الطاقة السلبية إلى طاقة إيجابية



  1. تعلم مهارات التواصل الفعال مع الآخرين ومهارات التفكير ومهارات النجاح.
  2. الرجوع إلى الله قولاً وفعلاً.
  3. الاستفادة من التجارب الفاشلة والناجحة لك وللآخرين
  4. التركيز على الحل عند مواجهة الأزمات.
  5. أن نجذب الطاقة الإيجابية من خلال جذب الأفكار الإيجابية.
  6. اكتشاف ما بداخلك من مهارات وإيجابيات لكي تقوم باستخدامها.
  7. التعرض لأشعة الشمس، والرياضة، وأداء الصلاة، والشعور بالحمد والامتنان.
  8. عمل خطة عمل مستقبلية واضحة وقابلة للتنفيذ في مدة محددة.
  9. الإيمان بالقيم والمثل العليا والمبادئ السليمة للحياة.
  10. ردد دائماً جملة: "أنا قادر.. أنا أستطيع تحقيق كل طموحي مهما كانت الظروف"، وتخيل أنك في المكان الذي تحلم به، وشاهد نفسك تتحدث وتتألق، والناس يصفقون لك، والعالم يتحدث عنك، وعش اللحظة حتى تعيش في أعماقك ويصدقها عقلك الباطن، فيفتح لك ملفات النجاح الإيجابية.

ما رأيك ؟