أحيانا يفتقد الزوجان الى المودة والحب والتفاهم فيما بينهما، وقد تقل شعلة الحب أو تنطفئ مع مرور السنوات، إلا أنهما رغم ذلك يحتفظان بعلاقتهما " غير الناجحة والسيئة"، ويستمران في العيش مع بعضهما تحت سقف واحد! هذا ما بيَّنته دراسة جرت في جامعة Minho"" في البرتغال، ونُشرت نتائجها في مجلة Current Psychology""، وشارك فيها ما يقرب من ألف شخص، طُلِبَ منهم تخيل أنفسهم ضمن افتراضية "الزواج لمدة 10 سنوات دون حب". الحياة الزوجية

وقسَّم الباحثون المشاركين إلى 4 مجموعات، وأعطيت كل مجموعة سيناريوهات مختلفة وهي:

- المجموعة الأولى:

 قيل لهم: إنهم علاقتهم الزوجية غير سعيدة.

- المجموعة الثانية:

 قيل لهم: إنهم كانوا متزوجين لمدة سنة واحدة بدلاً من 10 سنوات.

- المجموعة الثالثة:

 قيل لهم: إنهم اشتروا منزلاً أثناء العلاقة الزوجية.

- المجموعة الرابعة:

 قيل لهم: إنهم بذلوا كثيراً من الجهد في محاولة إنقاذ هذا الزواج "الافتراضي".
وجاءت النتائج على الشكل التالي: 35% من الأشخاص الذين استثمروا أموالاً، أو بذلوا جهداً لإنجاح العلاقة قرروا البقاء مع شركائهم في الزواج، في حين قال 25% فقط من المجموعتين الأولى والثانية: إنهم سيبقون في العلاقة.
وأوضح الباحثون، أن هذه النتائج تبين أن بعض الأشخاص الذين يشعرون بأن هناك إمكانية لبذل المال او الجهد بشكل مفيد في العلاقة الزوجية سيستمرون في العلاقة الزوجية، و"مما هو مدعاة للأسف أن هذه الأشياء يفضلها ويعتبرها هؤلاء الأشخاص أكثر قيمة من الحب والسعادة".
ما رأيك ؟