مع تطور التكنولوجيا وانتشار الهواتف الذكية أصبح استخدامها يشمل الكبار وحتى الأطفال٬ ولكن للأسف ان لها الكثير من المخاطر عليهم واليوم من موقعنا جئنا اليكى لتتعرفى على اهم هذه المخاطر أسرة ومجتمع



كشفت نتائج دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية Journal of Paediatrics ان استخدام الهواتف الذكية من قبل الاطفال ولساعات يؤثر بشكل سلبى على صحتهم كتاثير مشاهدتهم للتلفاز. (تعرف على كيفية استخدام الهواتف الذكية بشكل سليم )
حيث اوضح الباحثون القائمون على الدراسة بان الاطفال الذين يستخدمون هذه الاجهزة يرتفع لديهم خطر الاصابة بالسمنة بشكل كبير حتى يصل الي 43% تقريب
ليس هذا وحسب، بل اشار الباحثون ان هؤلاء الاطفال كانوا عرضة اكثر بمرتين تقريبا لاستهلاك المشروبات السكرية وانخفاض مستوى التمارين الرياضية والمعاناة من مشاكل في النوم.
وتمكن الباحثون من التوصل الى هذه النتائج عن طريق استهداف 25,000 طفلا تراوحت اعمارهم ما بين 14- 18 عاما.
واكدت الباحثة الرئيسية في الدراسة الدكتورة ايركيا كيني Dr Erica Kenney ان استخدام الاجهزة الذكية ارتبط بعوامل مختلفة لارتفاع خطر الاصابة بالسمنة وقالت: "هذذه الدراسة تقترح ان تحديد وقت مشاهدة االمراهقين والاطفال لهذه الاجهزة يعد عامل هام جدا للحفاظ على صحتهم، تماما مثلما فعلنا مع مشاهدة التلفاز".
هذا وقد انتشر بشكل كبير استخدام هذه الاجهزة ما بين المراهقين والاطفال ، حتى اصبح استخدامهم يفوق مشاهدتهم للتفاز!
لذلك تبذل الكثير من الجهات المختصة والحكومات مجهودهم من اجل الحد من استخدام الاجهزة الذمية بمختلف انواعها من قبل المراهقين والاطفالحفاظا على سلامتهم وصحتهم ، وبالاخص قبل وجبة الافطار وبعد العشاء.
وافاد الباحثون ان هناك ضرورة قصوة لقيام الاهالي بتحديد ساعات استخدام اطفالهم للاجهزة الذكية!

ما رأيك ؟