كل فتاة قبل يوم زفافها تتهافت على المستحضرات المسمّرة للبشرة، علّها تحظى بلون برونزيّ في ليلتها المنشودة. لكن مهلاً قليلاً، فهذه المستحضرات قد تكون قناعاً يخفي وراءه الكثير من الأمراض الجلدية ما العمل؟ تحاول العروس الحصول على بشرة برونزية قبل الزفاف. ولتسريع هذه العملية، تبدأ بزيارة المراكز التجميليّة وشراء المستحضرات. جمال

أولاً: ننصحك بالتوقّف عن كلّ هذه التقنيّات، وندعوك إلى تجنّب الملوّنات غير الصحيّة لبشرتك. والسبب هو أنّ هذه المستحضرات التي تُسمَّى بـ "أوتو برونز" (مستحضرات التسمير) تزيد الطين بلّة، إذ إنّها تحوّل بشرتك من اللون البرونزي إلى الأصفر بشكل سريع. لذا، احذري أيتها العروس كلّ هذه المستحضرات التي تحتوي على موادّ تؤذي البشرة وتأتي أحياناً على شكل "بخّاخ". عند رشّها على الجسم، تُسبّب بقعاً على القدمين واليدين لا تزول بسهولة بالماء والصابون. يكثر استعمال هذه المستحضرات في عروض الأزياء وتصوير الإعلانات للحصول على لون برونزي بسرعة، بسبب الحاجة إليه. تُنصح العروس بعدم استعمال تلك المستحضرات والحفاظ على لون بشرتها الطبيعيّ.

عند التعرّض لأشعة الشمس أو الآلات المسمّرة (السولاريوم)، إليك النصائح التالية:

  1. من الضروريّ أن يقصد الباحثون عن الاسمرار الاصطناعيّ مركزاً موثوق به ومتخصص يوفر لهم جلسات سولاريوم مدروسة وغير مؤذية.
  2. يجب أن تكون جلسة السولاريوم مرّة في الأسبوع، لفترة لا تزيد عن 10 دقائق فقط؛ وذلك بمعدّل 3 أو 4 مرات قبل موسم البحر.
  3. يجب عليك وضع زيت التّسمير بعامل حماية من الشّمس لا يقلّ عن ١٥.
  4. إذا كنت لا ترغبين في وضع كريم واقٍ من الشمس، فعليك تقليل المدّة التي سوف تمكثين فيها في الشّمس. ٢٠ دقيقة فقط تكفي جداً.
  5. الحدّ من التعرّض للشمس بشكل مباشر. قومي باختيار الأوقات التي تكون فيها أشعة الشّمس مائلة مثل الفترة ما بين الـ٨ والـ١٠ صباحاً.





ما رأيك ؟