يبدأ خطر السمنة حينما يزيد الوزن بنسبة 20% عن المطلوب بالنسبة للسن والطول والمشكلة لدى الأهل؛ أنهم لا يلحظون الزيادة على ابنهم إلا بعد عدة سنوات، حيث تزداد السمنة إلى 40 أو 50% عما كانت عليه! عن أسباب زيادة الوزن، والأمراض الجسدية والنفسية التي يصاب بها المراهق وطرق العلاج، نقدم لكى اليوم من موقعنا العديد من التوصيات للمراهق والمراهقة على السواء. أسرة ومجتمع



أمراض السمنة



  • وهناك أيضاً الأوعية الدموية والكلى والقلب والسكر مع مشاكل في الجهاز التنفسي والارتفاع في ضغط الدم ونسبة الكولسترول، إضافة إلى مشاكل في هشاشة فى العظام والأسنان
  • كما تبدو آثار السمنة على المراهق في شكل نوم خلال النهار، الشعور بآلام في الرأس عند الصباح، وينتابه ضعف في الذاكرة مع عدم القدرة على التركيز، ينتج عنه تراجع في مستوى التحصيل.
  • ومن الأمراض الجسدية. المعاناة من تورم وهمي في الدماغ، أمراض في المرارة، اختناق خلال النوم، ارتفاع في ضغط الدم، التنفس من الفم، مع حالة من النشاط المفرط.
  • من أمراض السمنة النفسية: الإحساس بعدم الثقة بالنفس، الشعور بالدونية، الرغبة في عدم الاختلاط والابتعاد عن المناسبات. بعدها تسود حالة من عدم الرضا وإحساس بالاكتئاب.

أسباب السمنة



  • المعروف أن الطاقة المكتسبة تزيد بسبب الإسراف في تناول المواد السكرية، النشوية، الدهنيات، المكسرات، الوجبات السريعة، البيتزا، الحلوى، الشوكولاتة، المياه الغازية.
  • بعض المراهقين يعيشون المشاكل مع العائلة أو الأصدقاء، وربما تأتي زيادة الوزن بسبب تناول بعض الأدوية.
  • 80% من إصابة المراهقين بالسمنة ترجع إلى سبب وراثي عن الآباء، أو من مشاكل في الغدة الصماء أو الجهاز العصبي، إضافة إلى القلق وقلة النشاط.
  • تحدث السمنة نتيجة تناول كمية وحدات حرارية أكثر من كمية الوحدات الحرارية التي يحرقها الجسم؛ بمعنى أن الطاقة المكتسبة تزيد على الطاقة المستهلكة، والفرق بينهما يتراكم في الجسم، ويؤدي إلى السمنة.
  • تأتي بسبب تغيير عادات تناول الطعام وأسلوب المعيشة والجلوس لساعات طويلة أمام جهاز اللاب توب، إضافة إلى الأطعمة المعلبة ذات السعرات الحرارية المرتفعة، مع ندرة في ممارسة التمارين الرياضية.

ما رأيك ؟